تطرف اسرائيلي رسمي باقتحام الاقصى PDF طباعة البريد الإلكترونى
الثلاثاء, 20 يناير/كانون ثان 2015 14:14

eqte7am.aqsa.19.9.2011

اعتبرت الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم الثلاثاء الموافق 20/1/2015م اقتحام 40 شخصاً من وزارة الخارجية الاسرائيلية المسجد الأقصى عبر باب المغاربة، والقيام بجولة في ساحاته، تطور خطير يعكس مدى التطرف الرسمي الاسرائيلي الذي لا يفرق عن تطرف مستوطنيه. واعتبر الأمين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى اقتحام مجموعة من وزارة الخارجية للمسجد المبارك اليوم، اعتراف واتهام علني وفاضح لحكومة الاحتلال الاسرائيلي وخططها الممنهجة ضد المسجد الاقصى، داعياً المجتمع الدولي ومنظماته المعنية بالمقدسات الالتفات لهذا الوضع الخطير في المسجد، منوهاً الى ان الوجود اليهودي بات يومياً في الاقصى، مؤكداً على..

مخطط تقسيم المسجد بين المسلمين واليهود كخطوة اولى للسيطرة الكاملة عليه وتحقيق الحلم اليهودي باقامة الهيكل المزعوم.

هذا ودقت الهيئة الاسلامية المسيحية ناقوس الخطر في المسجد الاقصى المبارك، محذرةً من خطوات خطيرة تجاه المسجد، تجلت امس الاثنين بقيام مجموعات متتالية من المستوطنين اليهود باقتحام المسجد من باب المغاربة، ومحاولة الصعود إلى باحة صحن مسجد قبة الصخرة. واليوم اقتحامه من مجموعة من وزارة الخارجية الاسرائيلية.

واشارت الهيئة في بيانها الى ان اقتحام   المسجد الاقصى المبارك هو أسلوب يدلل على عدم احترام سلطات الاحتلال لحرية العبادة المنصوص عليها في القوانين المحلية للدول والقوانين الدولية بل أكثر من ذلك هو انتهاك صارخ لاماكن العبادة وقدسيتها.

وأكد الامين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى على ان صمت المجتمع الدولي بمؤسساته ومنظماته المختلفة في ظل ما يجري في المسجد المبارك مؤخراً، وعدم اتخاذ اي اجراءات للجم اسرائيل وانتهاكاتها الجسيمة، أمر له دور اساسي في تمادي سلطات الاحتلال بانتهاك حرمة المسجد الاقصى والاعتداء اليومي عليه باقتحامه وتدنيسه.

تعليقات
أضف جديد بحث
علق
الاسم:
البريد الالكتروني:
 
العنوان:
كود UBB:
[b] [i] [u] [url] [quote] [code] [img] 
 
 

تاريخ آخر تحديث ( الثلاثاء, 20 يناير/كانون ثان 2015 14:18 )